x
  • captcha

قصص المرضى

صورة تساوي 1،000 كلمة

يتميز السيد مارتن سذرلاند و هو طيار جوي من جمايكا بالنشاط الدائم حيث انه كثير التردد على النوادي الرياضية و يقوم بممارسة لعبة الجولف و الجري بشكل منتظم. لكن و لسوء الحظ تعرض السيد سذرلاند لاصابة في كتفه الأيسر في احدى الأيام عندما كان يشارك في سباق للركض مع الفريق الرياضي الخاص بابنه.

بدأ السيد سذرلاند منذ ذلك الوقت رحلة البحث عن علاج لكتفه الأيسر ابتداء من جلسات العلاج الطبيعي حيث قام باجراء العديد من الجلسات لتحسين اداء الكتف و استعادة اللياقة السابقة ولكن كان كل ذلك دون جدوى. فقد استمر الشعور بالألم قوي جدا عند الحركة و بدأ السيد سذرلاند الشعور بان اصابته تؤثر بشكل سلبي ملحوظ على نشاطته اليومية في العمل و البيت: “لم اتمكن من ممارسة لعبة الجولف أو حتى الركض بصورة منتظمة كما تعودت سابقا حيث أن الحركة المصاحبة كانت تنتج عن ألام رهيبة للغاية”.

عند استشارة الأطباء المختلفين في مجال العظام و بعد عدة فحوصات كان من الواضح ان حالة السيد سذرلاند ستطلب تدخل جراحي و من هنا بدأ في البحث و السؤال عن افضل جراحي العظام في الدولة. و يقول السيد سذرلاند: ” سألت كثيرا الاصدقاء و الأطباء المختلفين و لم أجد اكثر من اسم الدكتور علي السويدي يتكرر على مسمعي. فقد نصحني الكثير ممن قابلتهم ان اقوم باستشارة د. علي السويدي”.

و بالفعل ذهب السيد سذرلاند الى وحدة الكتف و الطرف العلوي لاستشارة د. علي السويدي و اجراء الفحوصات اللازمة. و يقول السيد السيد سذرلاند: “منذ زيارتي الأولى لوحدة الكتف و الطرف العلوي شعرت بمدى كفاءة د.علي و فريقه الطبي فقد كانوا جميعا يتمتعون بالثقة في خبرتهم”.

و تبين من خلال فحوصات د. علي لكتف السيد سذرلاند أن ما يعانيه هو تمزق في الكفة المدورة و ان اجراء جراحة هو أمر ضروري لتصحيح هذا التمزق ما لم يفضل المريض ان يتعايش مع الألم و يتفادى اجراء الجراحة. و بالفعل خضع السيد سذرلاند لجراحة المنظار و تلاها جلسات مكثفة للعلاج الطبيعي و اعادة التأهيل لدى وحدة الكتف و الطرف العلوي و انتهت فترة العلاج كاملة في منتصف عام 2017. و منذ ذلك الوقت و السيد سذرلاند يتمتع بلياقة بدنية عالية جدا و قام بالعودة تدريجيا لمستوى النشاط الطبيعي الذي لاسيما كان جزءا مهما من يومه.

و أعرب السيد سذرلاند عن شكره و امتنانه لوحدة الكتف و الطرف العلوي قائلا: “جميع العاملين بالوحدة كانوا في غاية المهنية و التعاون. ان وحدة الكتف و الطرف العلوي تقوم بتوفير اعلى مستويات الرعاية الصحية مع الحفاظ على معايير الجودة و ارضاء المريض. جزيل الشكر الى د. علي السويدي و فريق وحدة الكتف و الطرف العلوي. فها أنا اعرض لكم الفيديو الخاص بي اثناء ممارستي للتمارين اليومية مما يؤكد العبارة الشهيرة بأن الصورة تساوي ألف كلمة”.

جراحة ناجحة لمفصل الكتف لعلاج اصابة عمل خطيرة

Patient Storiesالسيد ه.س عانى من اصابة عمل في عام 2014 أثناء تأديته وظيفته في القوات المسلحة. و كانت تلك الاصابة ناتجة عن حادث طائرة هيليكوبتر مما أدى الى اصابته بعدة اصابات خطيرة في منطقة الكتف و قطع في الأوتار.

قيل لي أن حالتي كانت معقدة و لذلك اعتقدت أني سوف أحظى بالرعاية المطلوبة اذا سافرت الى خارج الدولة” قال السيد ه.س.

و بالفعل سافر السيد ه.س الى ألمنيا لمدة ثمانية عشر شهرا لتلقي العلاج المناسب و لكن للأسف دون جدوى. أدى ذلك الى شعور السيد ه.س باليأس في بعض الأحيان و لكنه لم يستسلم. استمر المريض بالبحث عن أفضل مكان لتلقي العلاج المناسب.

يقول السيد ه.س “قيل لي في ذلك الحين من قبل مستشفى زايد العسكري و بعض الأصدقاء أنه يوجد لدينا في الدولة أفضل طبيب مختص في جراحة الكتف على مستوى منطقة الخليج و يدعى د.علي السويدي”.

توجه السيد ه.س لزيارة د. علي السويدي في عام 2016 للاستشارة و هناك قام الطبيب بشرح دقيق لحالته الصحية. “أوضح لي د.علي أني أعاني من تمزق في شفة الكتف و أنني بحاجة الى جراحة لاعادة استقرار الكتف أولا و عدة اجراءات أخرى لاحقا” .

على الرغم من احساس السيد ه.س بالتوتر الشديد حيال اجراء أي جراحات الا أنه كان معجب جدا بخبرة الطبيب و شرحه المفصل للحالة و شعر أنه ماض في الطريق الصحيح للعلاج.

و بالفعل خضع السيد ه.س للجراحة الأولى و بدأ بعد ذلك جلاسات العلاج الطبيعي لتحسين وضع الكتف و تجهيزه للجراحة الثانية.

“بدأت جلاسات العلاج الطبيعي بعد استقرار وضع الكتف لضرورة هذه الجلاسات و كان فريق العلاج الطبيعي في غاية المهنية”.

و بعد ستة أشهر عاد السيد ه.س للخضوع للجراحة الثانية في محفظة الكتف و كان في هذه الأثناء يتطلع بالفعل لاستكمال علاجه “كنت بالفعل أشعر بتحسن شديد بعد الجراحة الأولى و حينها أيقنت أن خطة علاج د. علي كانت تسير في الطريق الصحيح”.

يكمل الان السيد ه.س جلاسات العلاج الطبيعي بعد الجراحة الثانية و يقول “أعلم جيدا ان حالاتي كانت معقدة نوعا ما و تطلبت الكثير من الوقت و المجهود للعلاج و لكني بفضل الله و فريق وحدة الكتف و الطرف العلوي أصبحت أحسن كثيرا و قريبا جدا سيعود وضع كتفي الى حالته الطبيعية. لا أستطيع التصديق أنني عانيت ما يقرب من عامين و سافرت الى خارج الدولة بينما كان العلاج قريب جدا مني. أشكر د.علي السويدي و فريقه جزيل الشكر”.

جراحة استبدال مفصل الكتف

Patient Storiesالسيد عمر مواطن يبلغ من العمر 56 عاما وأب لطفلين عانى من الام في مفصل الكتف لأعوام عدة مما أدى إلى صعوبة في الحركة و النوم و قال الأستاذ عمر إلى انه لم يتمكن من تحريك ذراعه و كانت اقل حركة تؤلمه بشكل كبير مما دفعه إلى زيارة طبيب متخصص في امراض الروماتيزم بعد ان فشلت كل المحاولات الأخرى في التغلب على الآلام بإستخدام المسكنات.

و في عيادة أمراض الروماتيزم علم السيد عمر أن حالته هي احدى الحالات المعقدة و التي تطلب تدخل الدكتور علي السويدي بصفته متخصص في جراحات الكتف الدقيقة. و برغم أن لأستاذ عمر هو احدى المقيمين في مدينة العين الا أنه لم يتردد في الذهاب إلى امارة ابوظبي حيث وحدة الكتف و الطرف العلوي في مستشفى برجيل لمراجعة استشاري العظام الدكتور علي السويدي.

” في بداية الأمر كنت في شدة القلق و لم أفهم بشكل واضح ماهية الجراحة الا أن د. علي و فريقه قاموا بشرح كل ما وجب علي معرفته قبل خضوعي للجراحة و قاموا بالرد على جميع استفساراتي و تمكنت من الخضوع للعملية و أنا في كامل ثقتي و استعدادي”.

د. علي السويدي هواستشاري جراحة العظام و رئيس وحدة الكتف و الطرف العلوي في مستشفى برجيل حاصل على شهادات عدة في مجال جراحة العظام و أشار ان السيد عمر عانى من التهاب في المفاصل لبضعة أعوام و كل الطرق التحفظية في العلاج لم تعد تجدي المنفعة و أن جراحة استبدال مفصل الكتف كانت الاختيار الأمثل للسيد عمر لإستعادة كامل وظائف الكتف لديه.

وبمجرد انتهاء الجراحة بدأ السيد عمر جلسات العلاج الطبيعي في واحدة الكتف والطرف العلوي مما ساعد في عملية النقاهة و الشفاء بشكل اسرع.

و بعد مرور سنة على اجراء الجراحة أوضح السيد عمر أنه تمكن من استعادة قدرته على تحريك ذراعه بشكل كامل و استعادة حياته الطبيعية.

“كانت ثقتي في وحدة الكتف و الطرف العلوي من أنجح القرارات فقد كانت الجراحة في غاية النجاح بفضل الله ثم د. علي. فهو في غاية المهنية و إنسان في قمة التواضع. اشكر د.علي و فريق وحدة الكتف و الطرف العلوي بشدة!”


جراح عظام يجري تقنية جديدة في جراحة الكتف لشفاء سريع وفعال

Patient Storiesعندما تعرّض السيد لويس إيفيا، وهو طيار ذو خبرة عالية يعمل لدى شركة الاتحاد للطيران، لإصابة في كتفه جراء حادث ركوب دراجات، كان يخشى أن تكون حياته المهنية كطيار قد انتهت.

وكان إيفيا، وهو مواطن مكسيكي يبلغ من العمر 36 عاماً، قد أصيب في القسم العلوي من مفصل الكتف، وهو المفصل الذي يربط عظمة الترقوة بعظمة لوح الكتف.

وكان السيد إيفيا قلقاً جداّ لأن هذه الاصابة كان يمكن أن تحول بينه وبين عشقه لممارسة الرياضة في الهواء الطلق، وخاصة ركوب الدراجات والسباحة.

وكان قد استسلم للأمر الواقع من أنه لن يكون قادراً على المشاركة في سباق ترايثلون أبوظبي في فبراير من العام الجاري.

وقال الدكتور لؤي جبَّان، استشاري جراحة العظام في وحدة الكتف والطرف العلوي بمستشفى برجيل أبوظبي: “بعد أن تحدثنا مع السيد إيفيا، أدركنا بأن حالته حرجة جداً، إذ في حال لم تكن الجراحة ناجحة، فلن يكون قادراً على ممارسة رياضته المفضلة، بل ولن يستطيع مواصلة حياته المهنية أيضاً”.

ولدى مناقشة الدكتور جبَّان وفريقه الخيارات مع السيد إيفيا، قرر استخدام تقنية جراحية جديدة نسبياً، وهذه التقنية لعلاج اصابات مفصل الكتف تسمح بإعادة التأهيل بشكل أسرع وبـأقل مضاعفات ممكنة، وذلك بفضل إجراء زراعة تتسم بالمرونة ولا تتطلب الإزالة من كتف المريض.

وفي حين أن هذه الجراحة الجديدة تعدّ أصعب من الناحية الفنية من جراحات الكتف التقليدية الأخرى، إلا أن السيد إيفيا جمع المعلومات اللازمة حولها وأيقن أنها أفضل خيار بالنسبة له.

وقد نجحت الجراحة نجاحاً باهراً وحققت نتائج غير متوقعة، ففي أقل من 3 أشهر بعد الجراحة، أصبح السيد إيفيا قادراً على تحقيق حلمه بالمشاركة في بطولة أبوظبي الدولية للترايثلون والتي ينظمها الاتحاد الدولي للترايثلون، وهو سباق يتطلب مجهود كبير في الجزء العلوي من الجسم وقدرة عالية على التحمل، حيث شارك إيفيا في البطولة ولم يشعر بأي ألم في كتفه طيلة مدة السباق.

وأعرب السيد إيفيا عن شكره وتقديره العميق لجودة الخدمة والرعاية التي تلقاها على يد الدكتور لؤي وفريق عمله بمستشفى برجيل: “لم أكن أعتقد بأنني شفيت حتى لمست ذلك بصورة عملية. ولا أزال أتذكر يومي الأول عندما دخلت مستشفى برجيل وكنت أشعر بألم مبرح، حيث كانت اصابتي تمنعني من ممارسة حياتي بصورة طبيعية، ولكن الدكتور جبان وفريقه منحوني الثقة لكي أتخذ قرار الخضوع للجراحة، وقد أدوا عملهم على أكمل وجه فجاءت النتيجة كما وعدوني بالضبط، وإنني ممتن لجميع أعضاء فريق العمل بمستشفى برجيل لأنني استعدت حياتي الطبيعية بفضل جهودهم وإتقانهم لعملهم”