x
  • captcha

الإصبع الزنادية

تخضع القدرة على ثني الأصابع للأوتار الداعمة التي تربط العضلات بعظام الأصابع. وتمتد الأوتار بطول العظم وتثبت في مكانها على مسافات قصيرة من خلال أنفاق في الأربطة تسمى البكرات. عند ثني الإصبع أو بسطه، يساعد طلاء زلق يسمى زليل الوتر «tenosynovium» الأوتار على الانزلاق بسلاسة عبر الأربطة مع قلة الاحتكاك.

يؤدي التهاب زليل الوتر «tenosynovium» إلى حالة تسمى الإصبع الزنادية، وتسمى أيضًا التهاب غمد الوتر أو التهاب المثنية، حيث يتخذ أحد الأصابع أو الإبهام وضعًا منحنيًا. ويمكن للإصبع المصاب أن ينبسط في حركة مفاجئة تشبه سحب زناد البندقية لذا أطلق عليه الإصبع الزنادية.

الأسباب

تحدث الإصابة بالإصبع الزنادية بسبب التهاب زليل الوتر «tenosynovium». حيث يشكل الالتهاب عقدًا ويجعل من الصعب انزلاق الوتر بسلاسة داخل غمده مما يتسبب في «إمساك» الإصبع في وضع الانثناء ثم يطلق الإصبع فجأة في وضع مستقيم.

وقد تتضمن الأسباب الأخرى للإصابة بالإصبع الزنادية ما يلي:

الحركة التكرارية: من المعتقد أن الأشخاص الذين يقومون بحركات رسغية ثقيلة ومتكررة مع الإمساك بالأشياء لفترة طويلة أثناء العمل أو ممارسة الرياضة أكثر عرضة لخطر الإصابة بالإصبع الزنادية.

الحالات الطبية: تشمل الحالات الطبية المرتبطة بالإصابة بالإصبع الزنادية، فرط نشاط الغدة الدرقية، والتهاب المفاصل الروماتويدي، ومرض السكري، وبعض أنواع العدوى مثل السل.

الجنس: الإصبع الزنادية أكثر شيوعًا بين الإناث منه لدى الذكور.

العلامات والأعراض

تشمل الأعراض الشائعة للإصابة بالإصبع الزنادية ما يلي:

  • ألم في عقيدة الوتر الملتهب
  • انبثاق الإصبع المنحني فجأة واستقامته
  • سماع صوت «طقطقة» أو «نقر» أو الإحساس به عند تحرك العقيدة خلال البكرة.
  • الإحساس بتيبس الإصبع وتقرحه
  • قفل الإصبع مع عدم القدرة على بسطه عند زيادة حجم العقيدة والتصاقها بالبكرة.
  • زيادة الأعراض سوءًا في الصباح

وقد تتضمن المضاعفات طويلة المدى للإصبع الزنادية غير المعالَجة تورمًا وانقباضًا دائمًا للإصبع، إلى جانب تمزق الوتر أو تهتكه.

التشخيص

لا بد من تقييم إصابات اليد والمعصم من جانب جراح عظام اليد لتقديم تشخيص مناسب وعلاج سليم. ويتم تشخيص الإصبع الزنادية على أساس التاريخ الطبي والفحص السريري دون طلب إجراء أي اختبار معين.

العلاج

سيوصي الجراح بخيارات علاجية تحفظية لعلاج أعراض الإصبع الزنادية. وستتنوع خيارات العلاج حسب شدة الحالة.

وقد تشمل خيارات العلاج التحفظي ما يلي:

  • علاج أي حالات طبية كامنة قد تكون وراء الإصابة، مثل السكري والتهاب المفاصل.
  • إراحة اليد لمدة 2-4 أسابيع أو أكثر من خلال تجنب الأنشطة التي تحتوي على الإمساك المتكرر بالأشياء. تجنب الأنشطة التي قد تتسبب في الأعراض.
  • قد ينصح بممارسة تمارين التقوية والتمديد للإصبع المصاب.
  • قد يوصى بالخضوع للعلاج المهني من التدليك والعلاج بالحرارة والثلج والتمارين لتحسين الإصبع.
  • وضع الثلج على الإصبع المصاب قد يساعد في تخفيف الأعراض. ضع الثلج فوق منشفة على الموضع المصاب لمدة 5-15 دقيقة، 3-4 مرات يوميًا.
  • مضادات الالتهابات غير الستيرويدية (NSAIDs) قد تساعد في تخفيف الألم والالتهاب.
  • حقن الستيرويد قد تساعد في تقليل الالتهاب في الإصبع المصاب.

في حال فشل خيارات العلاج التحفظي في علاج الحالة واستمرار الأعراض لمدة 6 أشهر أو أكثر وتأثر نمط حياتك تأثرًا سلبيًا، فقد يوصي الجراح بإجراء جراحة لفك الوتر.

جراحة فك الإصبع الزنادية عن طريق الجلد هي عملية جراحية ذي تدخل محدود من شق الجلد يتم إجراؤها تحت التخدير الموضعي. حيث يقوم الجراح الخاص بك بعمل فتحة صغيرة في الإصبع الزنادية المصابة، بطول بوصة تقريبًا، وفك الجزء الضيق من غمد الوتر المثني.

الإصبع الزنادية إصابة إجهادية متكررة تنتج عن الأنشطة المستمرة المتكررة في العمل أو ممارسة الرياضة. وتشيع الإصابة بالإصبع الزنادية لدى المزارعين والموسيقيين والعمال الصناعيين. ويمكن علاج الحالة بفاعلية من خلال العلاجات التحفظية أو الجراحية. وطبيبك هو الشخص الأفضل الذي تأخذ منه النصيحة حول تحديد خياراتك ونوع العلاج الأنسب لك.

Other اليد List